منتديات الصـكــــر
اهلا بك اخي الزائر
مـنتديـات الـصكـر
ملتقى المثقفين النخبة

يسعدها ان تعرف بنفسك
وان لم يكن لديك حساب الرجاء منك اتمامه
ونتشرف بانظمامك الينا



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
online
المواضيع الأخيرة
» عشائر العراق - العشائر القحطـانيـة
2018-09-11, 9:13 pm من طرف وليدالصكر

» عشيرة الداينية
2018-08-26, 8:38 pm من طرف وليدالصكر

» الشيخ عبدالله العواد الجبوري
2018-08-26, 8:32 pm من طرف وليدالصكر

» قبيـلــة الـجـبــور في الـضـلــوعـيـــــة
2018-08-05, 6:15 pm من طرف وليدالصكر

» مدينة فوق الانهار...شاهد
2018-05-01, 7:22 pm من طرف وليدالصكر

» قرية حسن الشيخ تستقبل شيوخ محافظة النجف الاشرف
2018-04-06, 4:40 am من طرف وليدالصكر

» بغداد 1913
2018-01-19, 3:04 pm من طرف وليدالصكر

» غابه تحت الاارض في السعوديه
2018-01-19, 3:00 pm من طرف وليدالصكر

» الملك فيصل في قصر الشيخ موحان الخيرالله
2018-01-19, 2:49 pm من طرف وليدالصكر

» سجل حظورك اليومي بالصلوات على النبي محمد (ص)
2018-01-16, 4:39 am من طرف وليدالصكر

» الشيخ صالح العجل السالم - قبيلة الجبور - عشيرة الجوابنة
2017-12-29, 5:12 am من طرف وليدالصكر

» تعازينا للشيخ رعد حمزة العلوان لوفاة عمه المرحوم حامد علوان
2017-12-19, 5:53 pm من طرف وليدالصكر

» واقع حال الانتخابات النيابية في العراق في العهد الملكي الدست
2017-11-07, 1:48 pm من طرف وليدالصكر

» البهلوان محمد الحويح
2017-11-07, 7:59 am من طرف العنود

» لقاء الاستاذ عبدالله السالم والاقارب وجبور بغداد المركز
2017-11-06, 12:28 am من طرف وليدالصكر

» قبيلة البيات تحت المجهر
2017-11-03, 2:12 pm من طرف وليدالصكر

» امثال عراقية
2017-11-03, 12:22 pm من طرف وليدالصكر

» الاستاذ الحقوقي وليد الصكر
2017-10-25, 7:22 pm من طرف ابوتايه

»  علي ال سلطان الجبوري.. عشيرة الشواوفة
2017-08-07, 2:19 pm من طرف وليدالصكر

»  علي ال سلطان الجبوري.. عشيرة الشواوفة
2017-08-07, 2:18 pm من طرف وليدالصكر


شاطر | 
 

 عشائر العراق - كرد اربيل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوتايه
عضو برونزي
عضو برونزي


عدد المساهمات : 275
تاريخ التسجيل : 02/11/2008

مُساهمةموضوع: عشائر العراق - كرد اربيل   2009-10-09, 1:03 pm


اربيل

قبائل بلباس
من القبائل الكبيرة في العراق في لواء السليمانية، وفي لواء اربل، وفي إيران، تقع على الحدود، وقد تفرعت كثيراً حتى صار يعد كل فرع من فروعها قبيلة مستقلة عن غيرها، وهي في الأصل قبيلة واحدة، مال قسم منها الى إيران، الى أنحاء لاهيجان وكانوا في لوائي شهرزور واربل الا أن الحوادث دفعت فريقاً منهم الى هناك، لما وقع بينها وبين البابان من حوادث، ومن ثم أزاحت طائفة "مير باسكان"، أو مير باساك التي كانت في تلك الأنحاء، وهذه الطائفة فرع من قبيلة "مكري"، أقطعت لها أراضيها بإحسان سلطاني فدفعتها قبائل بلباس.

وتاريخ هذه القبيلة حافل بالوقائع، وكل ما نعلمه عنها أنها عظمت ونالت مكانتها، فصار يخشى بطشها المجاورون وهم أمراء بابان فاستعانوا بقوة الحكومة وكانت الدولة العثمانية ترغب في التدخل من هذه الطريق، فنكلت بها... بأمل أن تقوي سلطتها، فلم تر بداً من التحول إلى إيران، فمضى قسم كبير منها إلى هناك. ولا يزال القسم الآخر في العراق.

ويرجع عهدهم في العراق إلى أمد بعيد، كانوا من قبائل العراق، فرأوا شدة وتضييقاً كبيراً من جانب العثمانيين والبابانيين معاً والإمارات إذا كانت متعادلة، أو بعضها مرجوح، ولم يستطع الضعيف أن يسيطر. ركن الى الاستعانة بقوة الحكومة.

وهذه القبيلة لا تختلف عن القبائل الكردية الأخرى تمت الى "قبيلة خالدي" ويعزى انتسابها الى خالد بن الوليد أو قبيلة "بني خالد" المعروفة في العراق ونجد والشام. ولعل الموافقة بالاسم والمقاربة باللفظ دعا الى الانتساب الى خالد بن الوليد "رض"، أو الى قبيلة بني خالد والمشهور في تتبع المعاصرين هذه الأيام ان خالداً الذي ينتسب إليه هذه القبيلة غيرهما، وان المقاربة في الاسم دعا أن يقال ذلك. ولا يؤمل إرجاع قبيلة من قبائل الكرد إلى أصلها المتفرعة منه، أو بالتعبير الأصح مراعاة أنسابها إلا من طريق التاريخ أو المحفوظ عن القبيلة نفسها ولم نجد من قطع في ذلك وإنما هناك روايات متداولة، والتاريخية أشبه بهذه تماماً لا تختلف عنها إلا في تقدم التدوين. فلا سند قطعياً يعول عليه. فكل من هذين المرجعين لا يؤدي إلى القطع. ولا يعرف هؤلاء الا بالمحل الذي سكنوه وتطاول عهد سكناهم به فلحقتهم التسمية بسببه، أو أن المحل بسبب تمكنهم فيه تسمى باسمهم كما هو مشاهد في حوادث كثيرة. وفي الأصل تعتبر هذه من قبائل روزكي. وكل ما عرفناه أن قبيلة روزكي المذكورة كانت 24 قبيلة كردية جمعتها الحوادث فاتفقت في موقع يقال له "طاب" من ناحية خويت، وصار يطلق على 12 منها "بلباسي"، وعلى القبائل الأخرى وهي 12 "قواليسي". وبلبيس، وقواليس قريتان من قرى ولاية حكاري. وعلى رواية ان هاتين العشيرتين من طوائف "بابان". اجتمعت هذه القبائل في طاب، واقتسمت الأراضي هناك فيما بينها، وكانوا وحدة كاملة، وعلى قلب واحد لم يحدث بينهم شقاق أو خلاف، فنصبوا عليهم حاكماً، واستولوا على المدينة. ثم وسعوا حكمهم، وقووا سلطتهم على الأطراف. ولم يؤيد هذا سند تاريخي.

وكانت هذه القبائل المسماة "روزكي" تنعت بالكرم والسخاء والشجاعة والغيرة والصدق والدين والأمانة، وتعرف بالمكانة. وفي أيام السلطان سليمان القانوني حدثت غوائل في تلك الأنحاء أدت إلى أن يميلوا إلى إيران، ويقضوا مدة الغربة والمحنة، وأصابتهم مشاق لا يستطيع الصبر عليها غيرهم. صاروا في أنحاء سيستان، وحاربوا البلوج مدة، فانتصروا عليهم. وهكذا تقلبت بهم الأحوال حتى سكنوا العراق. ويصلح أن تعد أيام السلطان سليمان تاريخ هجرتهم من مواطنهم الأصلية إلى العراق. وبالأخص "البلباس".

قال صاحب الشرفنامة يتفرع هؤلاء "روزكي" الى 24 فرقة منها خمس فرق وهي: قيساني.

بايكي.
موركي.
ذو قيسي.

زيداني.
وهذه تعد قبائل بدليس القديمة. وأما الباقون فهم: بلباس.

قواليسي.
والبلباس منها تتفرع الى: كله جيري.

خربيلي.
بالكي. الآن قبيلة في العراق قائمة بنفسها.

خيارطي.
كوري.
بريشي.
سكري. ويقال ان بابان منها.

كارسي.
بيدوري.
بلاكردي.
وأما قواليسي فهي: زردوزي.

انداكي.
برتاقي.
كردي كي.

سهرودي.
كاشاغي.
خالدي.
استودكي.
عزيزان.

هذا ما كان قد بينه صاحب الشرفنامة عن ماضي هذه القبيلة، ومنه علمنا مكانة بلباس وان الاستيلاء العثماني على أنحاء الكرد دفعهم الى مواطن غير التي كانوا فيها، فمالت هذه الى العراق، ومن ثم عرفنا مجمل تاريخها الى سنة 1005ه، وحينئذ تبدأ وقائعها في العراق.وقد أورد صاحب تاريخ "قويم الفرج بعد الشدة"(2) بعض أحوال هذه القبيلة مما يؤكد ما جاء من الأوصاف التي بينها صاحب الشرفنامة إلا أن السياسة أظهرتهم بوضع سيء... ونقدهم صاحب قويم نقداً مراً. قال ما ترجمته: "إن الوزير -حسن باشا- زحف على الكرد عام 1123ه، وهذه الواقعة أنست الحوادث العربية، وهؤلاء الأكراد يقال لهم "كرد بلباسي"، فإذا نظرنا الى ظاهرهم وجدناهم شافعية، وأكثرهم فقهاء، رحل، أينما حلوا اتخذوا لهم مسجداً، وإذا جرى البحث عن الزهد والتقوى رأيتهم لا يرضون بالأكابر، وعدوا أنفسهم من خير الزهاد. ومن مظاهر ذلك نشاهد بيد كل منهم سبحة، وفي رأسه سواك، ولكنه في الطرق المعبدة من أشطر السراق، يصلي النوافل إلا أنه لا يعرف حقوق الله، وكل منهم قارئ، وهو أيضاً ماهر في الرمي ومع هذا لا يراعون أمر الشرع... فلا يبالون من إراقة الدماء البريئة... فلم يعلموا بما يرضي الله تعالى. وهل يفيد المرء أن ينطق بالشهادة ولا يراعي شعائر الإسلام وأحكامه...؟ فلو قتل الواحد الآخر قتلوا القاتل، وهكذا يتوالى القتل حتى يتكون الحرب بين القبيلتين، فلا يتم النزاع بأقل من مائة أو مائتين. ولم يمض يوم أو أسبوع بينهم إلا وترى الخصام مشتداً. هذه الحروب بينهم في حين انهم أخوة دين... يفني الواحد الآخر... ويعصون أولي الأمر، ويخالفون أوامرهم. وعلى كل لم تكن الدماء بينهم محترمة، وإن قتل الواحد عندهم كشربة ماء لا يتكلفون من ذلك.

إن هؤلاء لا يقاسون بالعشائر العربية. فالعرب يسلبون ولا يقتلون. فتجهز الببه "بابان" عليهم بسبب ما حدث بين الطرفين من فتنة، فاستضعفت كل الآخر واستفحل الأمر، فكان هؤلاء البلباس لا يعدون غيرهم شيئاً، فأحدثوا اضطراباً.

وكثيراً ما أزعجوا شاهات العجم، وجعلوهم في لبس من أمرهم، ونالهم منهم غم وكدر لحد أن شاه إيران قدم للحكومة العثمانية شكوى في أحوالهم، ثم أنهم أصلحوا شأنهم مدة، وفي واقعة البصرة أعانوا الحكومة خير إعانة، وحاربوا محاربات مهمة، وفادوا مفاداة تذكر وإن الوزير لم يبخسهم حقهم من المدح والثناء، وعرض خدماتهم كلها الى حكومته.

وفي هذه الأيام تجاوزت العشيرتان الواحدة على الأخرى، فأدت الى خلل في الإدارة والنظام، واعتل جسم المملكة، وكادت تزهق في البين نفوس كثيرة، فلما علمت الحكومة بالخبر سارع الوزير لتسكين هذه الغائلة فجهز جيشاً، وتقدم فوصل طاووق "دقوقا"، ومنها توجه بالعساكر، وجعل القائد عليها "باش اغا"، ليطفئ نيران الفتنة في بلباس، ثم أن الوزير عقب أثره، فوافى كركوك، فلم يجد واليها، وإنما رأى المتسلم فاستقبله أعيان البلد وخواصه. وهناك استطلع الوزير أحوال الببه "بابان" والبلباس، وتحقق ماهية الحادث وسأل على المعتدي من الفريقين. فأبدوا أن البلباس لو تركوا وشأنهم لما استطاع أحد المعيشة معهم، أو إذا لم تبذل همة لمنعهم وجبت الهجرة وبقي حبل الأمن مضطرباً. وليس فيهم رجل رشيد يصح التفاهم معه.

أما أحوال الببه فهي معلومة، وإن هؤلاء مظلومون. وفي هذه الأثناء جاء رجالهم وطلبوا من الوالي النجدة، وأن ينقذهم من شرة أولئك.! ومن ثم هاجم الوزير عشيرة بلباس، ودمر جموعها، ونكل بها شر تنكيل، فتركوا أموالهم وما يملكون وفروا هاربين وإن الببه نالوا توجهاً من الوزير فلم يصبهم ضرر. ولما وصل الوزير ألبجه "حلبجه" جاءته البشائر بانتصار الجيش. ووافاه رئيسهم بمائة وخمسين رأساً من القتلى، أعني "مير بكر" الشاب البطل ومعه عشائر شهرزور... فعرف كل حده، وأسكن كلاً في مكانه ونظم الأمور هناك وأكرم المير المذكور، وخلع عليه بالخلع الفاخرة، وأنعم إنعاماً كبيراً، وجعل سائر الأكراد والمطيعين من البلباس في وفاق ووئام...

وبعد ذلك كله عاد الوزير إلى بغداد قرير العين، فرحاً بالنصر."اه وفي حديقة الزوراء ذكر هذه الواقعة سنة 1124ه، وفي كلشن خلفاء كانت سنة 1126ه ولكن قويم الفرج أقدم المصادر، وأوسعها، فرجحنا النقل منه... هذا ولا يهمنا أن نتعقب كافة الحوادث، فقد ذكرت ذلك في التاريخ إلا أننا اكتفينا بهذه الواقعة، فإنها تعين وضع البابان، وسياسة الحكومة في السيطرة، ولهجتها في تبرير العمل الذي قامت به وكذا أعيان كركوك والتزامهم جهة البابان... كما أن هذا النص يعين حالتهم، وشكوى الإيرانيين منهم مما يعين أنهم من عشائر العراق... فكان درويش باشا الفريق لم يؤيد قوله بنصوص أقدم مما ذكره في أيام نادر شاه والقجارية...

وتاريخ الواقعة يعين تكون إمارة بابان، وظهورها موالية للحكومة، بحيث ناصرتها، وأمالتها الى جهتها. ولكن بلباس لم تنقطع علاقتها من العراق إلا أنها لم تكن صاحبة الحول والقول... وفي تاريخ العراق بيان وقائعهم، وجاء في تاريخ "جها نكشاي نادري" عن بلباس أنها طائفة كبيرة، كثيرة العدد، وأنها من عشائر بلاد الروم "المملكة العثمانية" وقد جهزوا جيشاً عليها، ونكلوا بها. فهي الى هذا الحين "أيام نادر شاه" كانت معدودة من قبائل العراق، فيرى امتداد الزمن من عهد حسن باشا الوزير. حتى هذه الأيام.وفي تاريخ القجار في حوادث سنة 1226ه إن هذه القبيلة أضرت كثيراً بناحية سلدوز، وسببت خساراً، فجهزت الحكومة عليها جيشاً للقضاء على غائلتها، فكان القائد أحمد خان من شيوخ أذر بيجان، وعسكر خان الافشاري، هاجموها بأمر من عباس ميرزا، فانتهبوا ما عندها... وعلى كل نرى النصوص المذكورة تشير إلى أن هذه القبيلة رأت إيران منحلة، وشاهدت ضعفها فتمكنت فيها، فأظهرت قوة ونفوذاً، الأمر الذي دعا أن تتوطن إيران... وكل ما مر يؤيد أنها كانت تابعة للعراق من أيام السلطان سليمان حتى أوائل القرن الحادي عشر، وأنها تميل الى إيران أيام انحلالها وانشغال بالها بالحوادث والظاهر أن هؤلاء أيام القجارية في أوائلهم كانوا يؤدبونهم كأنهم من عشائرهم... ولكن درويش باشا الفريق يعين بالاستدلال في التواريخ المذكورة أنها من عشائر العراق، ويدعو حكومته للتوسل بما يستدعي جلبهم للاستفادة من مكانتهم لتأمين السلطة على المواطن المنازع فيها... ومثله في سياحتنامهء حدود... ولكن الإيرانيين سبقوا العثمانيين، وقربوهم لجهتهم... وصاروا يعدون إيرانيين مع العلم بأن أقسامهم الأخرى لا تزال في العراق وهي ليست بالقليلة... وأما المواطن المنازع فيها فقد أشغلتها إيران، ولا تزال في تصرفها...

ومن أهم ما يجب التعرض له أن محمد باشا الراوندوزي كان قد ضيق أكثر على قبيلة بلباس، فمالت الى إيران. كان محمد باشا قد هاجم طائفة مامش، فقتل رئيسها حمزة اغا، وولديه، واثنين من إخوانه، وأربعة من أقاربه مما سهل أن تقيم القبيلة في الشتاء والصيف خارج حدود العراق، في سلدوز وبسوه حتى سنة 1250ه، ومن ثم تابعت إيران، فقطع الراوندوزي علاقتها بالعراق، ورحلها، فاختارت لاهيجان وطناً دائمياً، فتمكنت هناك. وفي سنة 1253، أو 1254ه قد أعطيت بالالتزام أنحاء بسوه من منطقة لاهيجان وكان رئيس هذه القبيلة "طائفة مامش" بيروت اغا أخذها بمبلغ سنوي قدره "50" ألف قرش "ألف تومان" بصورة "مقطوع"، فأحيلت عليه، وخصص له من هذا المبلغ مائتا تومان باسم مواجب، والباقي صار يؤخذ منه في كل سنة.

ولما ضبط الراوندوزي كويسنجق لم يرتض نجيب باشا والي بغداد عمله هذا، ولم يوافق على كل ما كان قد قبل به رضا باشا والي بغداد الأسبق، فأمر أن يقوم متصرف لواء السليمانية "سليمان باشا" بتنكيله، فجهز عليه وحاربه إلا أنه لم يتمكن منه، فاضطر أن يستمد بإيران، فقام السرتيب محمد خان من تبريز في جيش عظيم، فحارب الراوندوزي في القلعة التي بناها في بتوين وهي قلعة الدربند فوقعت حرب قوية ومعركة دامية، وقع فيها قتلى كثيرون من الجانبين... فطلب الراوندوزي الصلح، فوافق المتصرف بواسطة السرتيب محمد خان أن يترك للواء السليمانية ما كان في يد الراوندوزي ثماني نواح وطائفة منكور. وهذه النواحي هي: عسكر.

اغجه لر.

كيوه جرمله.

جياسوْز.
سرجنار وكنداغاج.

قصروك وكرد خيز.

جبوق قلعه.

شوان.
هذه عادت الى لواء السليمانية من ذلك الحين على ما ذكر في تقرير الحدود، وفي سياحتنامهء حدود، وكذا دخلت طائفة منكور في عداد طوائف السليمانية...

ومن ثم صارت طائفة منكور تابعة للسليمانية، تؤدي لها الرسوم الأميرية بمقتضى الصلح المذكور... وإن إيران كانت تقهرها مرة، وترغبها أخرى لتكون في حوزتها، فامتلكت جملة أراض وقرى في صاوجبلاق "صفوق بولاق".

هذا. وإن محمد باشا الراوندوزي ابن مصطفى بك ابن أحمد بك ابن اغوز بك ابن أحمد الثاني ابن مصطفى بك ابن علي بك ابن سليمان بك ابن الشاه قولي بك مؤسس "شقلاوة" قال ذلك الأستاذ حزني، وذكر لي أن أسعد بك الخيلاني وهو من العلماء كتب تاريخ راوندوز بالغة الكردية وتوفى سنة 1928م كما أن ميرزا محمد كتب منظومة تاريخية باسم مير محمد "محمد باشا" وكان كاتبه وأكد لي الأستاذ حزني أنها عنده في راوندوز. ووقائعه مشهورة في تاريخ العراق. ولعل في الكتب المذكورة ما يكشف عن إمارة سهران وعلاقة محمد باشا بها. ومن جملة الوقائع المهمة هناك أن حاكم صوغوق بولاق قد قتل ابن رئيس هذه القبيلة بابيراغا. وهذا لم يهدأ لما ناله، وصار يهاجم بقبيلته هذه الإمارة للانتقام منها، فعلم الحاكم ان سوف تقع أضرار جسيمة إذا لم يؤد الدية عن المقتول، ويرضي القبيلة. وعلى هذا أعطيت الى بابيراغا قرية لوجين المحتوية على مائتي بيت، التابعة "صوغوق بولاق" فتمكن هناك. هذا مع العلم بأن فرقة كادرويشي قد انفكت من طائفة منكور، ولم تتصل بها بل قطعت علاقتها منها، فصارت تعد من قبائل العراق، وكان لها قطعة أراض في لاهيجان يقال لها "نلين" حاول الإيرانيون أن يتخذوها وسيلة للتسلط عليهم... ولم تنقطع علاقة بلباس من إيران، ولا من العراق... وكان النزاع لا يزال إلى أيام درويش باشا الفريق...

وكانت الدولة العثمانية تبذل جهودها في جلب قبائل بلباس لجانبها، وأن الفريق المشار إليه قدم تقريره لوالي بغداد المشير نامق باشا يوصيه بلزوم جلبها وتأليفها. ولا يعلم ما جرى بعد ذلك من وسائل تقريب هذه القبائل... وبالتعبير الأولى لم تظهر نتيجة ما...

وهكذا يقال في طائفة بيران من قبائل بلباس، فقد كان رئيسها قرني اغا قد راجع مدير ناحية كويسنجق لما ناله من الحيف، فلم يسعف مطلوبه، وإن إيران بعثت إليه قوة، وحاولت القضاء عليه إلا أنه قد تفاهم معها... وأخذت منه رسوماً أميرية... والوقائع مع العشائر المذكورة لا تزال دائبة الى أيام المماليك، وإلى أيام الفريق درويش باشا وهي ذات علاقة قوية بين إيران والعراق والمنازعات قائمة. ففي سنة 1217ه أيضاً حصلت شكوى من بلباس وما أوقعوه من أضرار بإيران كما ينطق بذلك تاريخ "دوحة الوزراء".

وعلى كل حال بقيت المسألة بين اليأس والرجاء حتى قبيل الحرب العالمية الأولى، ولا تزال قضايا الحدود موضوع الحل، وتعينت لجنة للقيام بهذه المهمة، وهي جادة في عملها، وسائرة في تثبيت الحدود بين إيران والعراق إلا أن الحرب العالمية الأخيرة وقفتها. وسنتعرض بسعة للحدود، وما كان يجري عليها من نزاع في "تاريخ العلاقات بين إيران والعراق".

هذا ومهما بحثنا في هذه القبيلة فهو قليل من كثير لما لها من العلاقة بالحدود، وبإمارة بابان، وبفروعها الموجودة في العراق. فلا نتعرض لأكثر من ذلك إلا أننا نؤكد أن القبائل التي على الحدود هي منشأ النزاع، ومثلهم مثل أراضي الطابو المجاورة للأراضي الأميرية الصرفة في توليد النزاع... بأمل أن يكون أصحابها بنجوة من كل تبعة، ومن الرسوم الأميرية فيحدثون الغوائل.

وجاء في عنوان المجد ما نصه: " عشيرة البلباس في غاية الكثرة والشجاعة ونشأ فيهم علماء أعلام منهم شيخي العلامة المدقق إبراهيم الرمكي."اه طوائف بلباس: هذه عدها درويش باشا في تقريره خمس طوائف ولم يزد على ذلك وهكذا المعلوم اليوم وهي منكور، ومامش، وبيران، وسن، ورمك. أما هولمزبار فإنها معدودة من رمك. وهو جدير بالأخذ ومنهم من عدها قبيلة مستقلة من قبائل بلباس.

1- منكور: وهؤلاء يعدون قبيلة قائمة برأسها نظراً لكثرتها وتوسعها... تميل في الصيف الى صفوق بولاق في المواطن المعروفة ب(نلين منلر)، وفي الشتاء يصيرون الى بيشدر التابعة للواء السليمانية فيشتون هناك.

يمتدون من دربند رانية الى بسوه حتى أطراف لا هيجان، وكانت بسوة للعراق والآن بيد إيران، والحد اليوم جبل "قنديل"، فالجانب الذي في جهتنا منه يقال له "جبل وزنه" من العراق وفي تصرفه، تابع قضاء راوندوز في بالك. ولما دخلت بسوة في تصرف إيران دخلت 15 قرية في إدارتها، وصارت معدودة من قطعة لاهيجان، وكان انفصالها في سنة 1267ه ودخلت تحت إمارة "عزيزه سوره" من أقارب بيروت اغا والجانب الآخر من الجبل في تصرف إيران، وليس للعراق سابق علاقة به إلا علاقة رحلة الشتاء والصيف... ومن القرى العراقية التي دخلت في تصرف إيران: سلوى.

كرده سور.

بولكا.
كرده كاولان.

شيخان نوك.

وهذه القرى كانت في يد قبيلة بيران...

ويقيم هؤلاء في: أ- منكور كوستان. وهم منكور الجبل، وإن كوستان هو كوهستان بعينه. وهذه الفرقة الآن في إيران وسميت بهذا الاسم لأن مواطنها جبلية. ب- منكور كرمين. وتلفظ باشباع الياء فيقال كرميان. وهذه تعود الى منطقة بيشدر من العراق، وقسم منهم في إيران وطوائفهم سواء في إيران والعراق هي: اوجاغ "وجاغ" يصطافون ضمن الأراضي الإيرانية، ورؤساؤها اغوات. رئيسهم حمد اغا في إيران، وفقي حسن في العراق، نصفهم في العراق والباقي في إيران، ولا يزال فيهم بعض الملالي. وأما الاغوات فإنهم لم يبقوا على وضعهم القديم بعد أن كانوا متدينين.

كادَرْوَيشي. هم منكور كوستان وهو اسمهم الأصلي ورؤساؤهم كثيرون. منهم عبد الرحمن اغا. وهذه أيضاً نصفها في إيران والباقي في العراق وتذهب صيفاً الى نلين منلر التابعة الى صوغوق بولاق، وشتاء تأتي الى بيشدر من ملحقات السليمانية.

ومن فروع كادرويشي:

أ. المزيامرا.

ب. مرنكته.

ج. باب رسوا.

د. كلهر. وهؤلاء في الحقيقة ليسوا منهم.

ه. شنلانا.

و. حضراجيا.

ز. اومربل.

وقراهم في نَلينْ منكور: بازركان.

مام هيبه.

شختان.
سلوس.
هنكاوا.
كرْد نلين.

شالو.
كاكش.
بامر.
كرْمندار.
سر بيز.

كده.
خره غالان.

قاواوا.
لوُسه.
رّنا.
بدرآوا.
كوُلك.
سوستان.
كيدَيج.
وفي صغوق بولاق قراهم: سياقول بالا.

سياقول زير.

داغا.
كوتِر.
صر مساغلو.

باكردان.
حسن جب.

زيَوْه.
خانكه.
لِمونُجْ.
بي آنكوين.

دوله سير.

خوله بول.

آفان.
آميد.
رُوسيد.
نانج بولاخ.

خانون آستي.

حاجي ماميان.

غُوليار.
بيتاس بالا.

توُتلوُ.
جوآله رشان.

لاجين.
بيتاس زير.

كهنه سيكا.

قاشقنه.

زودي منكور كرمين وهو اسمهم الأصلي. ويجب أن يكون من كادرويشي إلا أن الحالة تطورت وتقيم في العراق في بيشدر. وكان رئيسهم بايس باشا والآن رئيسهم حسن اغا ابن بايس باشا. ولهذا اخوة من ابناء بايس باشا ترحل صيفاً الى نلين منلر وتعود شتاءاً الى بيشدر. وهذه الفرقة مشهورة أيضاً بشجاعتها واقدامها وكان رئيسها قبل ستين سنة حمزة اغا وهو زعيم شهير، وتقطن هذه في أنحاء أذربيجان، وقسم منها في بتوين...

وفروعها: زرَكه يى.

خضر مامه سا.

يوسف كاسكي.

اجي مامي.

وقراهم: آوخوُارده.

بيقوس.
خره جوندره.

2- مامشى: يقيمون شتاء في لا هيجان من مضانات صفوق بولاق في أنحائها الشرقية أي فيما وراء جبل قنديل وفي بعض السنين يميلون الى لواء السليمانية الى بيشدر، وبتوين وكويسنجق. والآن جميعهم في إيران، فكان للتضييق أثره في بقائهم هناك. ورئيسهم الآن في إيران الحاج قرني باشا ويقيم في مقاطعة بسوه...

ويقيم هؤلاء في: كرمين. وهم تبعة العراق.

كستان. تبعة إيران وتساكنهم قبيلة "زرزا" ومنهم في التون كوبري وأصلهم من كرمين، والآن هم كستان ورئيسهم حمزة اغا. وفروعهم: حمزة آغايى.

مرَبوُ كر.

مربا بكَره.

فقي وتمانه.

جماله.
كاسوري.
جوخور.
بيلوَندْ.
دمبوُر.
كراودله.
به يي.

وقراهم: سنكان.

أمير آباد "ميرادا".

نلي وان.

شاوانه.

كرد كاشه.

بيزآوا.
كرك اوا.

آل اوا.

قروش اوا.

نرزيوا.
بوش آوا.

كاني سورك.

خرشت.
بيم زُرتا.

هيهه.
بيتريان.
شيوه سماك.

دراوا.
زما.
وهؤلاء كانت لهم الوقائع المعروفة، ورئيسهم أيام الفريق درويش باشا يسمى بيروت اغا، وكان عم أبيه إبراهيم سلطان قد ضبط سلدوز وحكمها لمدة أربع سنوات أو خمس سنوات، وبعدها انتزع منها الحكم اسمياً، وبقيت متسلطة على تلك الأنحاء، ولها النفوذ الكبير في إيران...

3- بيران: وهذه قبيلة كبيرة ومهمة من قبائل بلباس رئيسها في إيران محمد أمين اغا، ولا يزال قسم منها في كويسنجق، وفي أراضي بيتوين، وفي قره جوغ، وأربل وماوا لاها. وفي الصيف يميلون الى لاهيجان. وفي بيتوين رئيسها سوار اغا ابن محمد اغا "حمه اغا" وهذه القبيلة كان لها رئيس يسمى قرني اغا، وله جد بهذا الاسم، ذكر الفريق درويش باشا انه تجاوز على بلد خوي فضبطه... ولهم وقائع مشهورة...

وعد بعضهم من فروعها كردي، وآكو، وهذا غير صحيح.

وإنما فروعهم: مورك. كان رئيسهم رستم اغا.

برجم. ويدعون الانتساب الى ابي بكر الصديق "رض".

احمد آلكه.

هُولَه مِلهَ.

حسن آغايي.

مخانه.
سه بريمه. فقي خاليا "فقي خليا". ومنهم من يعدهم فرقة برأسها ورئيسها كوخه موسى.

وسطا بيرا.

ييوا.
هرزن سما.

هون هل كرينا.

وهذه كلها بينها العرافون وصاحب سياحتنامهء حدود.

ومن مواطنهم في لاهيجان القرى التالية: كلكين.

زركه.
قلات.
قرني اغا.

كرده سور.

خانه.
كهنه لاهجان.

تركسرو.
دلاوان.
درمكه دريقه.

ديلزه.
باديناوا.

4- سن: وهذه القبيلة نابعة للعراق، وتعد من بيران. والآن هي قائمة بنفسها... تشتي في بتوين، وتصيف في أنحاء سردشت وما يجاورها مثل نلين، وفقيه عيسى، ودشت وزنه.

5- رمك : وهذه من القبائل الكبيرة من بلباس، وهي من أهم قبائل بتوين تقيم بها صيفاً وشتاءاً، ولا ترحل الى إيران ولكنهم في موسم الصيف يبعثون برعاتهم ومواشيهم الى أنحاء لاهيجان بالاعتماد الى بعض وكلائهم... ويعدها بعضهم فرعاً من قبيلة بيران والأكثر على أنها قبيلة قائمة برأسها من بلباس. ورئيسها كاكه أمين اغا.

ويتفرعون الى: رمك فقيه ويسي.

رمك فقيه عبد الله اغا.

6- هولمزيار: ومنهم من ينطق بها هومزيار وهو الصواب في صحة التلفظ وتعد من رمك، وآخرون يعتبرونها فرقة مستقلة والصحيح انها من رمك. رئيسها أحمد ابن حاجي اسماعيل. ومنهم من يسكن قرشاغلو. وهم متفرقون...

والحاصل لا نرى تشعباً في قبيلة كما في قبيلة بلباس، فإنها عظمت وكانت لها المكانة في العراق من عصور عديدة، ونالت الآن بعض فروعها المنزلة الكبيرة، وصارت تعد قبائل لا قبيلة واحدة، وتاريخها حافل بالوقائع، ومعروفة بالفقه والدين... وتوسع نفوذها في العراق وإيران، وإن البابان صارت السبب في تدافعها وتفرقها، كما أن الدولة العثمانية كانت تخشى من غوائلها، فساعدت على ذلك، وقواه أكثر ما قام به محمد باشا الراوندوزي من وقائع حربية معهم.

وهذه القبائل من قبائل الحدود، ولا يصح اهمالها أو التهاون بها كما أدى قديماً الى انتزاع قطع من المملكة العراقية، والحكومات القديمة كانت تتحاشى من حدوث الغوائل والأجانب بالمرصاد، والعثمانيون من الضعف بمكانة... وعلى كل لم تنقطع هذه الغوائل.

وتحتاج إدارة الحدود الى حكمة إلا أننا نراها أكثرياً إدارة خرقاء، وسياسة على عكس ما يؤمل، ولم تتحرك بصورة معقولة من جراء الجهل بالأوضاع مراعاة للوضع الراهن وأن لا تمس حقوق الجوار، أو ما يسمى بالسلامة الدولية ولو أدى إلى فصل أجزاء المملكة وأضر بها... فالسكوت والمداراة قد تجاوزا الحدود، وطمع الجار، وصار بين حين وآخر يتخذ الوسائل لربح قسم.

وهذه القبيلة من أعظم قبائل العراق في لواء أربل وفي لواء السليمانية إلا أنها في السليمانية اليوم قليلة جداً. ومن قراها في لواء السليمانية: قايناجه. رئيسهم ياره أحمد بن سبحان.

مشتكان.
قولخورد.
والباقون في أنحاء رانية.

والملحوظ أن هذه القبائل من بلباس ليس لها رئيس عام. وإنما لكل طائفة أو فرع من فروعها أو قسم من أقسامها في إيران والعراق رئيس. ولعل في هذه أيضاً ما يعين ان السياسة في الحدود اليوم ومن أمد أدت الى التزام هذه الحالة في القبيلة بحيث لا يعرف الفرع سوى نفسه...

ويجاور هذه القبيلة: خوشناو.

بيشدر.
قبائل هاورامان.

قبائل الجاف.

وقبائل أخرى كثيرة.

2
قبيلة كردى
هذه قبيلة كبيرة جداً، وعلى ما حكى لي رئيسها جميل اغا انها قبيلة مستقلة بل المعروف انها من بلباس، أو تعد منها... قال في عنوان المجد للحيدري: "عشيرة الكردية بفتح الكاف، وهم كثيرون، واهل اقدام وشجاعة، ونشأ فيهم علماء أعلام". اه وكلهم سكان قرى، وليس فيهم متجولون، ولا من يرحل من مكان الى مكان... ولعل بعد الاتصال ساق الى هذا القول بأنها تتصل ونور الديني في جد واحد، فهم وبيشدر أخوة. قال رئيسهم وأصلها خالدي، ولم يزد على ذلك إلا أنه من المعلوم تاريخياً ان بلباس من خالدي، وكذا بابان، ونور الديني على ما نقله كثيرون ولعله يقصد أن هذه القبيلة لا تتدخل بها بلباس وهذا صحيح لا ريب فيه. وقراهم تبلغ نحو 80 قرية، والرؤساء في قرية بحركه من لواء اربل، تابعون ناحية المركز ومنها نحو 15 قرية تابعة قضاء راوندوز، و15 أخرى في كويسنجق، ورئيس الكل جميل اغا ابن كاكل اغا ابن شيخ محمد اغا ابن عباس اغا ابن حسن اغا ابن مولود اغا ابن عباس اغا ابن ميرزين الدين. وهذا الأخير ابن اخي ميراودل البيشدري، فهم يتصلون ب"نور الديني"، وكلهم أولاد نور الدين الذي ينتسبون اليه...

وفروعهم:

زيد بكي.

هناري.
ميره بكي. رئيسهم محمد بك ويقيمون في كولك، وشاوس ميرزين الديني. وهم الرؤساء. وفروعهم: آل شيخ محمد اشكف سقه "قرية في كويسنجق" رئيسهم مامند اغا ابن شيخ محمد.

آل كاكل اغا. رئيسهم جميل اغا ابن كاكل اغا. وأخوه مجيد اغا.

ومن رؤسائهم ميران بكي وعلي خورشيد.

وقراهم التابعة لناحية أربل "المركز": بحركه أو بهركه.

بولاغ.
شَوَكْ.
ملا عمر.

زَمرَمي.
بيررش.
كسَ نَزان.

شره بوُر.

كس نزان الأخرى.

كاني كري.

بيوُوكا.
شاوه س.

بيكوُت.
بيرزي.
كرًكْ.
كرد جوتيار.

شيخ اَشرَه، أو شيخ آشيل.

كلكان.
قله مورتِك.

شوزار.
جج نيكا.

جج نيكا افندي.

كرْدَ عرَقْ.

آشوكان.
كرده جال.

كرَاَنهْ.
سه بيران صغير.

سه بيران كبير.

قله كه.

خرابه دراوْ.

كزه ده شه.

قَلة جوغا.

جديده.
طوبزاوه.
جاروك.
جاروك أخرى.

كلك.
شيوه رش.

كوره كوسِك. تعني الخزف حيث كان يعمل هناك.

كاينج.

سيدان.
بَرْد حوُشتر.

قفار.
مموندان.
شاخوره.
كرد كاكل.

ومن كردي كثيرون في كويسنجق ورؤساؤهم مامند اغا ابن شيخ محمد اغا، وأحمد بن مولود اغا، وخضر بن مصطفى اغا. وعد في سياحتنامهء حدود قراهم 16 قرية.

وقراهم اليوم: اشكف سقه "اشكو سقه".

باقلين.
آليان.
كركينه.
ديكله.
آخوره.
بَلوْار.
رسول بسكول.

حاجي أوُسو.

يَلكه رَش.

كاني كوا.

دربند.
بيناوي.
هناره.
ومن كردي في راوندوز رئيسهم مجيد اغا ابن كاكل اغا في قرية ديره حرير.

ديره حرير.

سروكاني.
شيخان.
هرَشم.
بربِيان.
طوبزاوه.
درسك.
بربيتال.
دربند.
ميراخور.
سرسور.
سورش.
كاوالى.
ديوين "ولد فيها صلاح الدين الأيوبي ونشأ منها".

ومن كردي جماعة يقيمون في ملاطية وشمدينان في الجمهورية التركية.

هذا. ولا عبرة لما يقال من أنهم من شمر. قال الرئيس جميل اغا أنهم جاؤوا ونور الديني من محل يسمى "كردي بالا" فوق عقره. وكان رئيسها في لواء أربل قرني اغا، ثم خلفه شيخ محمد اغا، والآن أحمد اغا... ومنهم الرؤساء في قرية بحركة، ومنهم نحو ألفي بيت في قضاء مخمور.

ويجاورهم: زراري خوشناو ديزه يي في أربل وكويسنجق وراوندوز.

سورجي

3
قبيلة آكو
المنقول أن هذه القبيلة أصلها من "بلباس"، انفصلت منها من أمد بعيد بعضهم يعدها قبيلة قائمة برأسها، وهو الصواب، فقد جاء ذكرها في الشرفنامة على أنها قبيلة منفردة عن غيرها وذكر صاحب سياحتنامهء حدود انها تحتوي على 43 قرية، وبين أن نفوسها تبلغ ستة آلاف من الذكور. وهؤلاء في قضاء رانية من لواء أربل ومنهم من يقيم في "ناودشت" قرب بيشدر ورئيسها غفور خان ابن عم الأستاذ صديق مظهر، ومواطنهم بالقرب من جبل قنديل، ويعرفون بهذا الاسم "ناودشت".

ومن فرقهم:

1- منده مرا. رئيسهم كابني اغا ابن بالو اغا يقيم في ناودشت وقراهم هناك نحو 30 قرية والرئيس يقيم في قرية دكوما، ويجاورهم نور الديني، ومنكور...

2- باش أغايي. رئيسهم مامند اغا. وهذا توفي سنة 1931م والآن ابه إبراهيم اغا هو الرئيس وبينهم وبين رؤساء مامش وبيران صهرية، ومن رؤسائهم بهلول اغا في شمال بتوين وهم قرب رانية في قرية كرم كندال، وقراهم كثيرة. ويجاورهم بيران. وهم على حدود إيران. ومنهم من يعد الموطن اسماً لمن يقطنه وهو "ناودشت" وليس بصواب.

ومن فروعهم: رزي كري تقطن في عقرة في ناحية العشائر السبعة.

جرك ومحك.

بردر.
ولا مجال لذكر جميع فروعهم وتعداد قراهم لكثرتها، وفي الشرفنامة ان أمراء آكو من الكورانيين. قال وأصح الروايات أنهم من الحسنوية.

4

خوشناو
قبيلة كبيرة جداً، وتسكن قسماً في قضاء رانية، وقسماً في كويسنجق، ومنهم من يقطن في أنحاء شقلاوة. والرؤساء جاؤوا من سننذج، وحلوا في هذه المواطن، والباقون متوطنون قديماً ويعدون رعايا ويقال لهم كرمانج وهو اسمهم القديم المعروفون به... والمشايخ منسوبون الى جدهم الأكبر الشيخ سليمان... وأما الرؤساء فيقولون انهم من ذرية خالد بن الوليد، وأنهم توزعوا قبيلة خوشناو فصار كل منها يسمى باسم الرئيس الذي تولى زعامته. ويقولون ان جدهم انبيز، ومنه تفرعوا... ويجاورهم بلباس، وآكو، وسورجي. وجاء عنهم في عنوان المجد: "عشيرة كثيرة، أهل شجاعة وإقدام، قتل النفس عندهم بمنزلة شرب الماء، ولم يزل القتال بينهم، ونشأ منهم علماء فحول منهم النحرير محمد الخطي.

ومحمد الخطي صوابه "الختي" كان عالماً في تلك الأنحاء، والمعروف أنه هو الذي أفتى كورباشا الراوندوزي بقتل اليزيدية، ولهذا ابن اسمه عبد الحكيم، وهو والد الأستاذ خورشيد الحاكم سابقاً. ومحمد الختي له مؤلفات: حواش علي البيضاوي.

حاشية على جمع الجوامع.

حاشية على تحفة ابن حجر.

رسالة في علم الكلام. كتبها برغبة الوالي داود باشا. وختي قرية من قرى شقلاوة عرف بالانتساب اليها هذا العالم تخرج علي عبد الرحمن الروز بهاني، وذكره الحيدري في عنوان المجد...

منهم من ينسب الى الطريقة القادرية ومنهم الى الطريقة النقشبندية وهذه الأخيرة هي الغالبة فيهم...

وفرقهم: بشتْ كلي "ظهر الوادي"، ويدعون أن جدهم آنكور. رئيسهم رشيد بك ابن احمد بك. في رانية في قرية "بيت واته".

ومن قراهم "تابع قضاء رانية": بيت واته.


هرتل. وإليها ينسب العالم المشهور ملا عيسى الهرتلي.

زيوه.
هرمك.
وَرَه.
نواوه.
شكارته.
نيوا.
سردُول.
كونه فلوسه. والى هذه القرية ينسب الحاج ملا احمد أمين البيت واتي كان عالماً من أكابر مدرسي اربل.

جيشكا. ويقال "كيشكا".

سارتكا.
جيوه عليا وسفلى.

مير يوسفي. ويدعون أن جدهم انبيز، بل يعدونه جد الكل رئيسهم خضر بك ابن احمد بك وصالح بك خوران. وهذا توفي، الآن نافذ بك ابن صالح بك هو الرئيس. يقيمون في باليسان التابعة لكويسنجق.

وقراهم في "كويسنجق": باليسان. وهذه يفصل وسطها نهر صغير، فيجعل قسماً تابعاً الى مير محملي، والقسم الآخر الى مير يوسفي.

بيلاوا. أو بيراوه.

شيخ وسان.

شيره.

دراش.
خوران.
طوبزاده.
علياوه.
سكتان.
3) مير محملي. جدهم محمل. رئيسهم قادر بك وأخوة رشيد بك ابن مصطفى بك والآن صديق بن قادر بك في شقلاوة.

قراهم: "بلواء أربل" شقلاوة. مقام الرئيس.

سبيكله.
إيران.
توتمه.
ختي.
قلعة سنج عليا وسفلى، وينطق بها قلا سنج...

زيارت.
دربند.
سلاوك.
بيروكان.
فريز.
سيساوه.
كاواني.
حجران.
تاو سكا.

وقرى أخرى.

إن خوشناو من أكبر القبائل، ولها المكانة المعروفة في أربل، ورجال هذه القبيلة موصوفون بالعقل والحكمة، وحسن الإدارة لقبيلتهم بفروعها، وليس لهم رئيس عام نافذ القول على الكل. وما ذلك إلا لتوسع القبيلة بحيث عد كل فرع من فروعها من أكبر القبائل.

وإن من أجداد هذه القبيلة عثمان بك كان في أيام محمد باشا الراوندوزي، وينقلون أنه قتله وترك ابناً اسمه محمود بك مال للدولة العثمانية ومناصرتها لما رأى والده من كور باشا المذكور ومن ذلك الحين بقيت قبيلته مخلصة للدولة العثمانية حتى آخر أيامها...

وكل ما يقال عن هذه القبيلة أنها من القبائل المهمة في لواء أربل، ولا يحصى القول فيها فاكتفى بما ذكر.

قال في سياحتنامهء حدود: "هؤلاء لا يتجولون صيفاً ولا شتاء، وإنما هم متوطنون من القديم في قراهم وإن آكو معهم وهم يكونون كثرة، وقراهم معلومة ولا يتجاوزون مراعي هواره، ولم يكونوا كبلباس في تجول من مكان الى آخر وهم أهل عرض، ومطيعون..."اه ولا يزالون معروفين بالديانة، وبالكسب الحلال من طريقه، وأهل ثروة، وفي غالب قراهم مدارس دينية... وغالب ما يزرعون التبغ، وإلا فلا يفترقون عن سائر الكرد...

5
قبيلة هركى
هذه القبيلة من القبائل الكردية المعروفة في أربل، وفي إيران، ولكن كثرتها في غير العراق واشتهرت بالشجاعة، ولا شك أن ذلك ناشئ من تجولاتها وتنقلها وللاتصال أثره وتأثيره، فهي من القبائل الرحل. وفي العراق تسكن ميرا خور، ودربند سيد في رواندوز، وفي إيران يقيمون في مقاطعة "دَشتهْ بَيلْ"، وتتكون من قرى تبلغ عشرين قرية...

وهذه فرقهم: ماندان. رئيسهم سيده خان ابن حاجي اغا.

سيدان. رئيسهم محمد أمين بن درويش اغا.

سراتى. وينطق بها "سرهاتى". رئيسهم فتاح اغا ابن صادق اغا.

بنه جي. يسكنون في قرية بستون في العراق، ومنهم في تركية.

وهذه أشهر قراهم: كاينسبي.

قرية ملا عيسى.

شبوه بيرون.

ترسا بلاغ.

سه كانيان.

كرُده كوُر.

سنكره.
سياوان.
رزكوُنده.
لوُلكان "بتفخيم اللام" كلاس.


إن هذه القبيلة تذهب صيفاً إلى إيران الى "دشته بيل"، وفي الشتاء تميل الى ميراخور في قضاء رواندوز ويجاورها عشيرة سورجي، ومنهم من يقيم في إيران مستمراً، فإن سراتي في دشته بيل وكلاس، وسيدان في مقاطعة مركور، وماندان في مقاطعة ترَكوَه ر، وإن طه اغا ابن طاهر من سراتي يقيم في إيران وكذا محمد حسين بن كريم من سيدان، ورشيد بك ابن حاجي اغا من ماندان، ورؤساؤهم كثيرون نظراً لكثرة فرقهم وقراهم، ومهمتهم تربية الأغنام والزراعة...

ويجاور فرقهم في إيران: مندان يجاورها: "شقاق" أو "شكاك". ودري من زرزا.

سراتي يقرب منها زرزا، ومامش.

سيدان تتصل بالجمهورية التركية ومنداني وسراتي من هركي.

بنه جي تقيم بجانب عشيرة ريكاني في العراق وشمدينان في تركية وبنه جي يراد بها المقيمون... ومنهم في تركية، وفي العراق، ومن قراهم في العراق "هركاك"، وينسبون اليها في أصل القبيلة، ويقال "أركية" أيضاً ومنهم منتشرون في لواء ديالى، ويعرفون بالأركية. والقول بأنهم من شمر ليس له أصل يعول عليه...

والرحل منهم 2000 بيت وفي إيران 2000 بيت، وفي العراق نحو 1000 بيت. ولها مكانتها في العراق وإيران، وتتردد بين المملكتين، فهي من عشائر الحدود...

رأيت فتاح اغا رئيس فرقة سراتي فعلمت منه عن هذه القبيلة ما تمكنت من تدوينه، وهو نشيط يفهم ما يطلب منه، ولا يتردد في الاجابة، أو يضطرب في الافادة، فشكرته على ما تلطف ببيانه...
وغالب ربحهم بيع الأغنام ومنتوجاتها كالجبن والدهن والصوف، فإنه يكون مجموعة كبيرة، وكذا يتعاطون الزراعة، وهم أهل القرى منهم. أما الرحل فيغلب عليهم تربية الغنم، فينتفعون منها من طريق الرعي، والتجول في المواطن الخصبة وتكاد تكون حياتهم مطردة، وعلى وتيرة واحدة، وقد أكد لي رئيسهم الموما إليه أنهم في الأصل من "القبائل الملية"، فهم من فروعهم. ولا عبرة بالأقوال الأخرى وإن فتاح اغا له ابن أخ غاب عني اسمه..

وجاء ذكر هذه القبيلة في "سياحتنامهء حدود". وقال في عنوان المجد: "عشيرة الهركى -وهي كثيرة- ذات اقدام.

6
عشيرة سورجى
هذه القبيلة من القبائل المهمة جداً، قسم كبير منها في إيران، والآخر في العراق في رواندوز. والرؤساء يدعون أنهم من ذرية الصديق "رض". ويجاورهم في رواندوز عشيرة هركى. وقسم كبير منهم في عقرة، وهؤلاء من قبائل سوران إلا أنها استقلت بتسميتها "سورجي"...

قال في عنوان المجد: "عشيرة السورجية كثيرة جداً، ونشأ منها علماء أعلام."وعد في تقرير درويش باشا من فرقهم "باومر" أو "باب عمر. ومنهم في عقرة، وعد من فرقهم هناك "مام كردان"، و "مام ساكبان"، و "مام سيد" وإن التقرير المذكور عد سورجي سوران في لواء اربل، وسورجي بادينان من عقرة تبعاً للأماكن التي يسكنونها، ولم تكن لتعرف بالأصل.

7
قبيلة هروتى
وهذه القبيلة تسكن في رواندوز، وورد ذكرها بين قبائل القضاء في سياحتنامهء حدود إلا أنه لم يتوسع في البيان عنها...

ومن قراها: اشكفته. اشتهر بالانتساب اليها العالم المعروف ب"الاشكفتي".ساردكا. ومنها العالم ملا ابو بكر الساردوكي. وهو معروف بمؤلفاته.

هروته كوَ.

شارْسينا.
بيناوي.
هذا. ولم يتبين لنا أصلها من رجالها العارفين، فنكتفي بهذا، ولعل الأيام تكشف عنها أكثر...

8
عشيرة بالك
وهذه التسمية جاءت من المنطقة التي يسكنونها، فعرفوا بها، وهي ممتدة من رواندوز الى ناحية رايت، وهم نحو 40 قرية في حدود العجم، ويعدون تابعين ناحية كلالة. والآن بالك ناحية.

وقد ورد ذكرهم في مسالك الأبصار، وهو من أقدم المراجع في تعيين انهم ينسبون في الأصل الى قرية "بالكان"، وكانوا في قلة وقد انضموا الى قبيلة زراري المقيمة في تلك الأنحاء...

وفرقهم:

1- ملا شرفي. هي فرقة الرؤساء. وملا شرفي تنسب الى ملا شرف وكان خليفة الشيخ محمد بالك صاحب الطريقة السهرورية. وكانت منتشرة في تلك الأنحاء فتغلبت عليها الطريقة النقشبندية. ومن قراهم: وولاش. رئيسهم الشيخ محمد اغا وولاش صار نائباً سنة 1938م وهي محل اقامته...

ميركه. أصل موطن ملا شرفي.

كرُوني.
ماكوسه.
قسرى.
وَلراي.
ناوكردان.
جومسك.
ماونا.
قلات.
بستي.
خزنه.
بورا.
ديلمان.
كويلي.

2- شيوه زوري. رئيسهم علي اغا. ويقيمون في قرية دربند، وفي رايت وقرية ورده، وديل زه.

ومن قراهم: مَمي خَلهْ.

رايت.
آلانه.
كونده زوري "القرية الفوقانية".

شوره.
دوله بون.

ناوندا.
دربند.
الى آخر ما هنالك من قرى كثيرة تبلغ نحو 60 قرية. وقد مر بنا ذكر علاقتهم بالبلباس وقال في عنوان المجد: "عشيرة البالكية، كثيرة، ونشأ منها علماء أعلام صلحاء، منهم شيخي العلامة الفهامة الولي أحمد الكلالي..." ومن هذه العشيرة احمد بن ادم وله تآليف عديدة ومنهم من يسكن في إيران وبين درويش باشا في تقريره أنهم كانوا يسكنون في قرى "زوكه" و "ماشكان" من قرى عشيرة سكر أو سكري، وهم جميعهم من قبيلة بالك. وهذه القبيلة قديمة وفي سياحتنامهء حدود ذكر قراها 44 قرية، وبين ان بعضهم يذهب للمراعي الصيفية.

9
عشيرة بالكى
يقال ان هذه العشيرة كانت مع عشيرة بالك أولاد عم ولم يتعين لنا وجه الاتصال وإن كانت القربى أكيدة وإن عشيرة بالكي عشيرة كبيرة، وموطنها الأصلي كان بقرب ملاطية ممتدة الى لواء بوتان في الجمهورية التركية، وبناء على وقوع نزاع ارتحل قسم منهم وجاء الى انحاء رواندوز وسكن في أطراف "كلي علي بك" أي مضيق علي بك هناك. يرحل أصحاب المواشي منهم صيفاً الى المراعي العائدة لهم في الجبال الإيرانية. وإذا كان أصل بالك قديم كما مر فلا شك إن هؤلاء مثلهم في القدم، وفي سكنى العراق، والنجار، والصلة متعينة.

ومن قراهم: سركلي.

هوديان. موطن الرئيس ملا يوسف وهو رئيس الكل.

بادليان.

سريشمه. رئيسهم كوخه عباس وفي هذه القرية أربع أسرات مالاموس، ومالاباس، مام لاسه، ومالاجياووك والي هذه الأسرة الأخيرة ينتسب الأستاذ الفاضل معروف جياووك. دربندوك.


بالكي بارزان.

بالكيان.
دياوزه.
وهناك أقسام متفرقة في أنحاء أخرى وقرى عديدة منها: برحشترُ. في أربل داره تو. في أربل داره بند. في أربل وأصل هذه القبيلة من بلباس كما مر ذكر ذلك سابقاً نقلاً من الشرفنامة، وأقدم من ذلك ما جاء في مسالك الأبصار... وقد ذكر لي الأستاذ معروف جياووك إن هذه القبيلة مستقلة بنفسها وليس لها علاقة بالبلباس كما استقيت المعلومات الحاضرة عن هذه القبيلة منه.

10
عشيرة كرد
أصل هذه العشيرة من "اسماعيل عزيري"، سكنت أطراف كويسنجق. وعرفوا بهذا الاسم، وصاروا كأنهم عشيرة مستقلة. وأصلهم في "لواء السليمانية". وقد أوضحنا عن اسماعيل عزيري القول عند ذكر "قبائل ايل غواره"...

11
عشيرة الخيلانية
يدعون أنهم سادة. ويقيمون في لواء اربل في باتاس. رئيسهم أسعد اغا وقد ورد ذكرهم في سياحتنامهء حدود. وهم رحل. وبينهم من هو منتشر في ألوية أخرى ولكن بقلة.

12
ديزه يى
و قبائلها وهذه في الحقيقة إمارة وتلفظ "ديزه يى"، وعرفت في التاريخ ب"دزدي" ويقال أصلها دزدطي فتحرفت منها، وليس بصواب، وإنما هو نبز لا يعلق عليه كبير أهمية، وهي من الامارات المهمة في لواء اربل، وأصلها من قرية "دزه" أو أراض معروفة بهذا الاسم في إيران كما هو محفوظ القبيلة، وكانت تسكن الخيام، وفي أيام تقي الدين باشا صارت لهم المكانة، وحصل رئيسهم على لقب "باشا". سكنوا أولاً "كردمَلا" القرية التابعة ناحية "قوش تبه" ثم توسعوا الى قوش تبه نفسها، وأقاموا فيها، وكانوا قد جاؤوا من كستان، ورؤساؤهم من قبيلة "قرني اغا".

ومنهم تكونت إمارة لها مكانتها المعلومة بين امارات اربل، وقبائلها الكثيرة تشتغل بالزراعة وتربية المواشي. وبين لغتهم ولغة السليمانية بعض الفروق وإن لغتهم لغة سوران. وقد اكتسبت هذه القبيلة سعة كبيرة وتسكن بين الزابين.

وتفرعت إمارتهم الى الفروع التالية: حسن اغايى. منهم في قضاء مخمور.

احمد باشا من آل حسين اغا. رئيسهم خضر بك.

بايز اغا "بايس". رئيسهم حسين مله.

2- محمود اغايى: فارس اغا. رئيسهم معروف اغا.

كاكه خان. رئيسهم علي اغا.

3) مام زين الديني. رئيسهم محمود بابه بن عمر قادر اغا.

4) إبراهيم اغايى. رئيسهم الحاج عثمان بن حمد كامله.

هذا. وكانت قبيلة طيء هي صاحبة الكلمة في لواء اربل إلا أن قوة هذه الإمارة وانضمام قبائل عديدة اليها... جعل سلطتها تمتد الى الأطراف، ولا زالت في تقدم حتى زاحمت قبيلة طيء، فأزاحتها، وتسلطت على مواطنها، ومن ثم قويت وصارت تعد اليوم من أكبر قبائل اللواء وأمنعها...

قال في عنوان المجد: "هي كثيرة جداً، ذات اقدام، ولهم المخالطة التامة مع طيء، يتكلمون بالعربية، لا يفرقهم السامع من طيء، لساناً وهيئة. وهذه الإمارة تسمت باسم رؤساؤها، وهم لم يكونوا من الكثرة بحيث تكون القبيلة متصلة بهم، وإنما القبائل الموجودة تابعة لهم، وتحت سلطتهم... وليس لها علاقة بالرؤساء، وإنما هي رياسة مجردة أو إمارة، وإلا فكل واحدة تمت الى أصلها، فلا جامعة بينها وبين ديزه يى إلا جامعة المكان...

وهذه قرى قوش تبه وأغلبها تابع لرؤساء ديزه يى: قوش تبه الكبيرة.

قوش تبه الصغيرة.

برايم لك.

كوسُكَه.
بلنكه نادر.

ميرغوُزار.
بير داود.

دوسره فتاح.

دوسره جبار.

سوربش كاكا الله.

سوربش خضر.

سوربش حويز.

سوريجه.
دُوغان.
كرد عازبان.

علياوه.
هيلاوه.
آودَلوُك.
جديده.
يدي قزلر.

كسنزان.
مناره.
باقرطه.
تربه سبيان.

دوكر كان.

دوكله.
قورشا قلو.

قاضيخانه.
باش تبه.

كرده شينه.

كرد لانكلاي مجيد.

كرد لانكلاي سعيد.

شيخان.
مخشومه.
ملحوالي.
خسرو وتسمى بركاني.

أوجر مامكه.

تاتاراوه.
دوله سزه.

بيره عاربان.

قولتبه رشيد.

قولتبه يابه.

سه بيران.

جيله بشه.

بالاني.
كرزور.
برايم اودلان.

مورتكه الكبيرة.

مورتكه الصغيرة.

قره جناغه.

آلاجه الكبيرة.

كرديش.
همزه بك.

بونكينه "بونجينه".

سرمزره.
دوشيوان.
ميره كاني الكبيرة.

لوركه.
كاني بزره.

يوريجه.
ايلنجاغ.
همزه كور.

دوله بكره.

سيناله.
امراوه.
كردسور.
آزيانه.
قشقه.
قورخور.
بلكانه.
سيقو جان.

صاري جم الكبيرة.

صاري جم الصغيرة.

طوبزاوه.
كره شيخان.

اومره سور.

ميره كاني الصغيرة.

شيراوه.
صوفي بيرايم.

حسن مطرب.

بستانه الكبيرة.

بستانه الصغيرة.

بيره جينه.

النجه الصغيرة.

ميرزا اغا.

كومه كرو.

كردمك.


وهذه القرى منها ما يعود الى عشيرة "سورجي"، و "اللك"، أو هي من ممتلكات بعض الملاكين في أربل.

ومن قرى ديزه يى في مخمور: عاله كوجيلان.

ديمه كار.

جالتوك.

قبائل ديزه يى
هذه القبائل تجمعها الرياسة العامة، أو الإمارة لرؤساء ديزه يى. وهذه أشهر القبائل المعروفة: 1- سيان: وهذه القبيلة تسكن كرده سور أصلها من قبائل بشتكوه. رئيسهم علي اغا ابن اسماعيل اغا. وفروعها كثيرة كما أن قراها عديدة... بل داخلتها بعض العشائر، فتكونت من اختلاط الطوائف. ولا يكاد يفرق بين هذه القبائل أو الفروع، وارجاعها الى أصولها، وبعضها لا تزال تسميته تنطق بأصله. وهذه منتشرة في قوش تبه، وفي ديبه جه التابعة لمخمور.

وهذه أشهر فروعها: وَتكْ. وفرقهم:

أ. رسول أغايى.

ب. حاجي تاج ديني.

ج. برَي روته.

د. سالم مي.

ه. كرباريك

و. أسدي كري "ثقيل السمع".

شمزيني. وأصلها في عقرة، ويأتي الكلام عليها في حينها. ومن فروعها: أ. سوره مو.

ب. كاجي.

ج. بيره سني.

وفرق أخرى...

دم سوري.

2- مامه سيني: رئيسهم إبراهيم احمد اغا. يقيمون في سركران وفروعهم: فقيه اسماعيلي.

بامند. مصطفى زاير اغا.

3- آلي كوجي: أو آلي كوتكي رئيسهم اسماعيل اغا ابن حسن اغا. وهم في كندال...

4- فقي ملكي: أو فقي ملجي رئيسهم عمر اغا ابن رضا وكوخه كريم ابن كوخه رضا. يسكنون كامش تبه "قامش تبه"...

5- شيرواني مزن: رئيسهم طاهر بن كوخه سليم في دارا خورما. "تابع لواء الموصل".

6- مرزان: رئيسهم خضر احمد. وهم في قرية يدي قزلر...

7- بوكه سري: "بلكه سري".

8- ممان: ومنهم قلاني.

9- كودوان: "كوردوان".

10- كاكه سيني: وهؤلاء في عوُينه.

11- مموُند: اسماعيل ملحم في شمامك.

12- سنجاوي: يقيمون في كِرْد كرايْ.

13- رُوز بياني.

14- عمر بل: في مواطن متفرقة.

15- كارشي "كارش".

16- لَك.

17- نانه كلي.

18- كروار "كروُرْ".

19- بامن.

20- بيله بابي.

21- كوران: في تندوره.

22- بنديان: رئيسهم صادق من قرية هرموطة، كانوا نصارى فأسلموا قبل بضعة أظهر. يسكنون في جيغلوك، وخضر ججه.

23- كنتوُله "بنتوله": وهؤلاء من بلباس...

24- رزي كري.

25- هولمزيار: في قور شاغلو، والآن متفرقون. وأصلهم من بلباس.

26- كلالي: قد مر ذكرهم.

27- سال مَمي.

28- كرّاني: في سوريش.

29- مع بايزه: في شيراوه.

ومن هذه القائمة يعرف تداخل القبائل، واختلاطها، وكلها أو أكثرها لا علاقة لها ب"ديزه يي"، ولكن هذه القبائل تجمعت منذ أمد بعيد جداً وتولى أمراء ديزه يي رياستها العامة... وهي خليط قبائل عديدة...

13
قبيلة زراري
يدعون أنهم في الأصل من العرب من بني ضرار الصحابي المعروف بأخي خولة... وهم كرد تابعون لناحية باتاس على طريق رواندوز. رئيسهم أسعد اغا ابن شيخ حسن اغا وقد توفي، وعلاء الدين بن احمد بك ومن رؤسائهم فرحان اغا ابن كريم بك...

وفرقهم: رشاغه (رش اغا). رئيسهم علاء الدين بن أحمد بك.

بيربال. رئيسهم ميرزا.

باس. رئيسهم أسعد اغا ابن الشيخ حسين بن حسن اغا.

ويجاورهم عشيرة كردي، وسورجي، وميران بكي، وخوشناو.

ومن قراهم: خالوان.

بستوُرا.
رشوان.
مام خالان.

قبا كيان.

منداوه.
اُسومليان.
كردماوان.
قلاته جِنْ.

وقرى أخرى عديدة لا محل لاستقصائها...

وهذه القبيلة من أقدم القبائل المعروفة ورد ذكر في مسالك الأبصار بسعة. وكانت إمارة قوية، والآن في قلة بالنظر لمكانتها الأولى...

قال في مسالك الأبصار: "الزرارية لفظة أعجمية معناها ولد الذئب. ويقال انهم ممن تكرد من العجم المنسوبين الى ملوكهم، ولهم عدد جم... مساكنهم من مرت الى جبل جنجرين المشرف على أشنة من ذات اليمين وهو جبل عال مشرف بمكانه على جميع الجبال... وهم يأخذون الخفارة تحته... وبيد الزرارية أيضاً ملاز كرد والرستاق بقلاعها ومزارعها وضياعها، ولا يحملون لأخذ شيء من ارتفاعها "ضرائبها". وكان لهم أمير جامع لكلمتهم يسمى نجم الدين باساك، وتولاهم بعده ولده المسمى "جيده"، ثم تولاهم ولده عبد الله وكان لهم أمير شجاع عفيف له رأي وتدبير، يقال له الحسام شير الصغير، حوله من عشيرته عصبة تسير بسيرته. وكذلك كان لهم أمير آخر جيد السير يسمى باساك بن الحسام شير الكبير... وآخر من له بأس قوي يدعى بهاء الدين بن جمال الدين ابي علي، وأمراء غير هؤلاء ممن ينطوي في طاعتهم..."اه. وقال في المسالك ومنهم فقهاء يعتمد في الفتوى عليهم، وينضم اليهم شرذمة قليلة العدد تسمى باسم قريتها "بالكان" والتفصيل في تاريخ اربل. وعلى كل كانت لهذه القبيلة المكانة العظيمة في السعة والقدرة والقوة والفقه والزهد... هذا ما علمناه من ماضيها.

ولا شك أن قبيلة ميرباساك تعد من أمراء هذه القبيلة للعلاقة المذكورة أعلاه.

14
إمارة صوران
أو عشيرة ميران بكي إن صوران في الأصل بقعة خاصة في لواء اربل، فتوسعت، وأطلقت على ما بين الزابين ولفظها محور من "سرخ" بمعنى أحمر لحمرة في صخورها. فينطق به في لهجة الكرد ب"صهر" أو "سهر" أو "صور". وجاء ذكرها في نصوص تاريخية قديمة أقدم بكثير مما بينه صاحب الشرفنامة، فقد ورد في الكتب العربية "سحر"، والقوم السحرة كما في المسعودي...

وأقدم نص عثرنا عليه قد توسع في ذكرها ما جاء في مسالك الأبصار قال: "ويلي يسار وأعمالها وتل حنتون وبلادها "بلاد السهرية" المشهورين باللصوصية وهي من بلاد شقلاباد والدربند الكبير. وهم قوم لا يبلغ عددهم ألفاً، وجبالهم عاصية، ودربندهم بين جبلين شاهقين يشقها الزاب الكبير... وهم أهل غدر وخديعة، وقبائل شنيعة، ولا يستطيع المسافر مدافعتهم فيه... أميرهم الحسام ابن عم قميان. ويجاورهم الزرارية....

ومن هنا نعلم أن إمارتهم هذه لم يتعرض لها صاحب الشرفنامة، وتوضح أن التسمية بصهران قديمة أقدم مما ذكر، وإن البقعة الخاصة لم تكن تطلق على ما بين الزابين. وقد بين صاحب الشرفنامة تحليل لفظها وقال: إن أحد أبناء العرب في بغداد وهو كلوس كان قد سكن قرية هوديان من نواحي أوان من أعمال سهران. وكان مصطلح اولئك القوم أن من سقطت أسنانه الأمامية "ثناياه ورباعياته أو احداهما" يقال له "كلوس" وقد استخدم راعياً. وكان من أولاده "عيسى" قد تبعه جماعة من الأوباش لما رأوا فيه من سخاء، وميل الى الإمارة، وبسبب عدائه لأمير تلك الأنحاء، قد اتفقوا على أن يكون أميرهم فاجتمع حوله كثيرون، فتوجه نحو "بالكان"، فقبلوا امارته. وكانت في أنحائها الصخور حمراء وصاروا يلقبونهم ب"سنك سرخي". ومن كثرة الاستعمال بلهجة الأكراد ان سرخ يقال له "سهر"، واشتهروا ب"السهرانيين"، داخل هذا اللفظ التحوير على مرور الأيام فقيل "سوران"، أو "صوران"، و"سهران" أو "صهران"...

ومن هناك تولدت الامارة وعلا سعدها. ولا شك ان صاحب الشرفنامة يقصد الإمارة التالية لسابقتها، وتوالى منها أمراء منهم شاه علي بك، وبعده ببربوداق ابنه، ثم سيف الدين قد قام مقام والده، ثم وليها أخوة "مير حسين". وهذا توسع حكمه. وكان قد خلفه عز الدين شير، فتصرف باربل، وكان أميرها أيام السلطان سليمان القانوني، فأمر بقتله لما رأى أن قد بدر منه بعض الأوضاع التي لم يرتضها وأنعم السلطان باربل على حسين بك الداسني أمير اليزيدية.

ومن ذلك التاريخ أي من سنة 941ه اختلت أمور الصهرانيين إلا أنهم لم يخلوا من جدال ومن استعادة لملكهم أو بعض أجزائه، وقد أوضح صاحب الشرفنامة أحوالهم الى سنة 1005ه، وعين ما حصل من مقارعات بينهم وبين اليزيدية، وعد من آخر أمرائهم في أيامه علي بك ابن سليمان بك. وهكذا لم ينقطع حكمهم إلا أنه كان في نطاق ضيق لا سيما البابانيين ثم ظهر محمد باشا الراوندوزي ببسالة لا يزال الكرد يتغنون بها، وإن الأديب الفاضل المرحوم السيد حزني كان يقول بالعلاقة والصلة لهذا الأمير بالصهرانيين السابقين، ولم أجد ما يعين ذلك من نصوص، وقد أبدى أنه كان لديه بعض الوثائق الموصلة كما أشرنا الى ذلك، وله كتاب في إمارة الصهرانيين قد طبع، والمهم أن نجد وثائق منصوصاً عليها. وتعرض في كتاب التعريف بمساجد السليمانية لذكر الراوندوزي. وكل ما نقوله اننا في "تاريخ اربل" قد ذكرنا ما تيسر لنا بيانه من أمراء، وقد تمكنت الدولة العثمانية من القضاء على الرواندوزي كما قضت على أمراء العمادية، وأمراء بابان. ولا تزال بقايا هذه الإمارة ولكنها الآن في قلة وبوضع عشيرة صغيرة، أو أسرة ورئيسهم اليوم علي بك ابن خورشيد بك، وتجاورهم قبيلة "زراري"، ويسكنون في ناحية باتاس. وتعد من بقايا "إمارة سوران" الأخيرة. وقراهم "كرْدْ مامك"، و "افراز" وغيرهما. وتقع على الضفة اليسرى من الزاب الأعلى. وأصل مواطنهم في كويسنجق. وإن قوج باشا يعد من أجداد إبراهيم فصيح الحيدري لامه وهو الذي حارب نادر شاه، وإن انقراضها كان بسبب آل بابان وزيادة نفوذهم وتوسع سلطتهم، وظهور محمد باشا الرواندوزي من الجهة الأخرى.

وقد ذكر السيد إبراهيم فصيح الحيدري "قبيلة سوران" في كتابه "عنوان المجد في تاريخ بغداد والبصرة ونجد" بما نصه: "عشيرة الصهران: هي في الأصل أميرة جميع الأكراد، والصهران من طيء نسباً، ومنهم حكام كويسنجق أولاد عثمان باشا. وقد انقرض هؤلاء الحكام، وبقي منهم بعض الضعفاء بعد أن كانوا ملوك الأكراد. والأكراد يعترفون بذلك، وحق هذه الطائفة التقدم إلا أن القلم زل بتأخيرها كما جرت المقادير بزوال ملكها."اه هذا. وتسمى اليوم "عشيرة ميران بكي".
اذهب الى الموضوع التالي عشائر العراق -كرد كركوك
..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عشائر العراق - كرد اربيل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الصـكــــر :: المنتديات الخاصة :: منتدى القبائل والعشائر-
انتقل الى: